بلا حدود للأسبوع المنتهي يوم الأحد في 25-08-2019

39:13
 
مشاركة
 

Manage episode 276282924 series 2647111
بواسطة بلا حدود | RCI، اكتشفه Player FM ومجتمعنا ـ حقوق الطبع والنشر مملوكة للناشر وليس لـPlayer FM، والصوت يبث مباشرة من خوادمه. اضغط زر الاشتراك لمتابعة التحديثات في Player FM، أو ألصق رابط التغذية الراجعة في أي تطبيق بودكاست آخر.
استمعواAR_Entrevue_7-20190823-WIA70 https://youtu.be/x6L_tChv398 بلا حدود برنامج أسبوعي نقدّمه كلّ يوم جمعة في الثانية والربع من بعد الظهر بتوقيت مدينة مونتريال. يمكنكم متابعة البرنامج عبر موقعي فيسبوك ويوتيوب وعبر موقعنا الالكتروني rcinet.ca/ar حلقة هذا الأسبوع من إعداد وتقديم مي أبو صعب وكوليت ضرغام وسمير بن جعفر. ونستضيف اليوم السيّدة هاي لاف حدشيتي مؤسّسة مهرجان الفيلم اللبناني في كندا. و يجري المهرجان تحت رعاية قنصل لبنان العام في مونتريال الأستاذ أنطوان عيد، وهو في نسخته الثالثة هذه السنة. واراده مؤسّسوه أن يكون جسر تواصل بين كندا ولبنان، للتعريف بالسينما اللبنانيّة التي يتعزّز حضورها وانتاجها على الساحة العالميّة، والتعريف بالمنتجين والمخرجين اللبنانيّين ومواهبهم الخلاّقة. وبدأ المهرجان في مدينتي مونتريال وأوتاوا، وكانت هاي لاف حدشيتي تطمح منذ البداية لتوسيعه إلى مدن كنديّة أخرى. وسوف يقدّم أنشطته في كلّ من مونتريال وأوتاوا وتورونتو وهاليفاكس وفانكوفر هذه السنة، على أن يتوسّع العام المقبل إلى مدينتي إدمنتون وكالغاري كما قالت هاي لاف حدشيتي، ليتسنّى لأبناء الجالية اللبنانيّة في مختلف أنحاء كندا مشاهدة الأفلام. يهدف المهرجان كما تقول مؤسّسته هاي لاف حدشيتي للتعريف بالسينما اللبنانيّة التي يتعزّز حضورها على الساحة العالميّة/RCI ويدعم المهرجان فريق من المتطوّعين يعملون باندفاع للمساعدة، ويقدّمون من وقتهم لإنجاحه،. والأفلام موجّهة للجالية اللبنانيّة بالدرجة الأولى، وللجاليات الأخرى على اختلافها، وثمّة تعاون كما قالت هاي لاف حدشيتي مع الجاليتين الكنديّة المصريّة والكنديّة اليونانيّة، انطلاقا من معيار التقارب الثقافي الشرق أوسطي ، ويطمح منظّمو المهرجان لتوسيع نطاق التعاون إلى جاليات أخرى. وكانت للمهرجان مشاركة في مهرجان السينما الجديدة العريق في مونتريال، ومن المتوقّع أن يصل إلى كندا عدد من المخرجين والممثّلين لحضوره. ويقدّم المهرجان أفلاما طويلة وقصيرة، وافلاما وثائقيّة، وجديد هذه السنة فيلم "ألوان بيروت"، اوّل فيلم رسوم متحرّكة لبناني بمئة بالمئة كما تقول ضيفتنا، يحكي مغامرات ميم ميم، مرطبان من الكرتون يتنقّل عبر الأراضي اللبنانيّة. ويتمّ اختيار الأفلام بدقّة لإرضاء كلّ الأذواق، ولإيصال رسالة للجمهور ، و الأفلام المختارة لا يعود تاريخ صدورها إلى أكثر من سنة. ومن بين الأفلام المعروضة هذه السنة، فيلم "دمشق حلب" وهو من إنتاج سوري صدر عام 2018، وفيلم "صباح الخير" وفيلم "خبصة" وسواها، و مجموعة من الافلام قصيرة ، ويلي عرض الأفلام نقاش للوقوف على آراء الحضور الذي يصوّت لتقييمها، وعلى ضوء النتائج، يتمّ تقديم جائزة خيار الجمهور لأفضل فيلم عن كلّ فئة.\ ويستمرّ المهرجان في مونتريال من 14 إلى 18 أيلول سبتمبر المقبل والمقابلة بأكملها مه السيّدة هاي لاف حدشيتي مؤسذسة مهرجان الفيلم اللبناني في كندا متوفذرة بأكملها على موقعنا وعلى موقعي فيسبوك ويوتيوب.

100 حلقات